- الإعلانات -

انتقال كريستيانو رونالدو المحتمل ليوفنتوس يشعل غضب عمال فيات

منذ أن أطاحت أوروجواي بمنتخب البرتغال من دور الـ١٦ في كأس العالم لكرة القدم، ولا حديث يعلو في الأوساط الكروية على انتقال نجم ريال مدريد “كريستيانو رونالدو” لنادي يوفنتوس الإيطالي في صفقة تقدر بـ١٠٠ مليون يورو!

لكن، على ما يبدو، فإن هذه الصفقة أشعلت غضب عمال فيات الإيطالية؛ فعائلة أنييلي التي تمتلك ٢٩.١٨٪ من أسهم فيات الإيطالية، تمتلك كذلك ٦٣.٧٧٪ من أسهم نادي يوفنتوس الإيطالي؛ لذا بعد أن طفا على السطح أن فيات عرضت أن تدفع راتبًا سنويًّا قدره ٣٠ مليون يورو لـ”رونالدو”، لم يلقَ ذلك ترحيبًا من عمال الشركة!

ووفقًا لموقع Sport Mediaset، فإن فيات عرضت حتى أن تجعل “رونالدو” سفيرًا لعلامتها، إلى جانب دفع جزء كبير من المبلغ اللازم دفعه لجلب اللاعب إلى “تورين”!

ويقول أحد عمال مصنع فيات Pomigliano D’Arco لموقع AS المتخصص في كرة القدم: “بعد هيجواين، الآن جاء الدور على كريستيانو رونالدو أيضًا.. إنه أمر مشين؛ فعمال فيات لم يحصلوا على زيادة في مرتباتهم في آخر ١٠ سنوات. ومع راتب رونالدو كان بالإمكان إعطاء كل عامل ٢٠٠ يورو إضافية كل شهر. لقد استهلك التضخم ١٠.٧٪ من قيمة شركتنا خلال العقد الماضي، وهو شيء لم نستطِع أن نتداركه. والآن، فيات كرايسلر أوتوموبيلز تنفق ١٢٦ مليون يورو سنويًّا على عقود الرعاية، منها ٢٦.٥ مليون يورو على نادي يوفنتوس.”

وإذا ما نجح يوفنتوس وفيات في إنهاء صفقة انتقال “رونالدو” التي تبلغ ١٠٠ مليون يورو، إلى جانب إنفاق ١٢٠ مليون يورو أخرى على الأجور على مدار ٤ أعوام، فإنّ هذا يعني استثمارًا ضخمًا يقدر بـ٢٢٠ مليون يورو، وقد يساعد هذا فقط يوفنتوس على الحصول على لقب دوري أبطال أوروبا، وهو شيء لم يتحقق منذ موسم ١٩٩٥-١٩٩٦!

قد يعجبك ايضا