- الإعلانات -

شاب يخاطر بحياته لعبور مياه الفيضان بالسيارة

نجا سائق سيارة من موت محقق، بعد أن خاطر بحياته وحاول عبور مياه الفيضانات الهائجة بسيارته، لينتهي الأمر بكارثة. وقالت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية إن السائق، الذي لم يتم الإشارة إلى هويته، كان يجاول عبور المياه الهائجة بالقرب من مدينة “ليما” في “بيرو”، لكنه فوجئ بموجة كبيرة أطاحت بسيارته، وتسببت في انقلابها واصطدامها بصخرة، وهو ما تسبب في تحطم زجاج السيارة الأمامي على الفور.

ودوت صرخات شهود العيان، فيما استغل السائق فرصة تحطم الزجاج الأمامي وسارع بإحضار هاتفه المحمول وخرج مبتعدا عن السيارة، قبل أن تملأها مياه الفيضان. إلا أنه عاد لها مرة أخرى لإحضار بقية متعلقاته، وبعدها ساعده أحد المارة على الابتعاد عن السيارة والصعود على إحدى الصخور، وأخذ هو ينظر إلى ما أصاب سيارته وقد انتابته حالة من الغضب واليأس بسبب كم الأضرار التي لحقت بها في أعقاب فعلته، بحسب ما ظهر في فيديو نشرته الصحيفة البريطانية للحادث.

قد يعجبك ايضا