آودي كيو2: كبرت العائلة ونضجت أكثر فأكثر

قدمت آودي مؤخرًا عضوًا جديدًا بعائلة موديلات الفئة Q التي تنتمي للسيارات الترفيهية الرياضية متعددة الاستخدامات، وهو طراز Q2، خلال مشاركتها في معرض جنيف الدولي للسيارات مطلع شهر أذار (مارس) 2016.

ويمكن القول إن Q2 المدمجة الأحدث تبدو كأنها أحد عروض الهاتشباك المرتفعة، كما أنها جاءت بتصميم جديد مختلف نسبيًا عن باقي عروض آودي الأخرى، بعدما طالت ماركة إنغولشتادت سهام النقد اللاذعة بسبب تطابق كل عروضها مع بعضها البعض، الأمر الذي أسفر عن تلك اللغة التصميمية المحسنة مع Q2، لا سيما لجهة المقدم، رغبة في استقطاب زبائن بفئة عمرية أصغر.

 نقاط التفرد الخاصة بأودي Q2

  • تم تعزيز الاستخدام المكثف للفولاذ دون إضافة وزن زائد، الأمر الذي أسهم في تعزيز صلابة الهيكل بوجه عام، مع الوصول لوزن إجمالي مميز يبلغ 1205 كلغ مع النسخة المدعمة بمحرك سعة ليتر واحد.
  • جاء اللوح الزجاجي الخلفي أصغر حجمًا نسبيًا ومدمجًا بأعمدة Cوهو ما قد يعيق الرؤية الخلفية نوعًا ما، لذا فإنه من الجيد جدًا توافر كاميرا الرؤية الخلفية ضمن التجهيزات القياسية لهذه الكروسوفر المدمجة
  • وعلى صعيد معدلات تدفق الهواء، بلغت نسب الانسيابية 0.30 درجة على مقياس “سي إكس”، وهي نسبة مميزة جدًا بهذه الفئة من السيارات.

 

  • المحرك الأصغر بنزيني من ثلاث أسطوانات سعة ليتر واحد يولد 116 حصانًا
  • محركان بنزينيان سعة 1.4 و2.0 ليتر من أربع أسطوانات بقدرة 150 و 190 حصان على التوالي .
  • محركات الديزل ثلاثة، 1.6 ليتر بقدرة 116 حصانًا واثنين آخرين سعة ليترين أحدهما بقدرة 150 حصانًا والآخر يولد 190 حصانًا.
  • تتصل هذه المحركات قياسيًا بعلبة تروس يدوية من ست نسب، مع إمكانية اختيار علبة تروس أوتوماتيكية من سبع نسب مزدوجة القابض الفاصل فئة S Tronic.
  • معظم فئات Q2 جاءت بنظام دفع أمامي، ويمكن اختيار عروض محركات سعة ليترين البنزينية والديزل بنظام دفع رباعي كواترو. وضمن التجهيزات الإضافية هناك نظام المخمدات المتأقلمة لسلوك ديناميكي راق.
  • زودتQ2 بنظام “آودي درايف سيليكت” الذي يعمل مع نظام التعليق الهوائي المتأقلم وهو يتيح للسائق الاختيار من بين أربعة أنماط قيادة مختلفة، وهي الأوتوماتيكية، المريحة، الديناميكية وأخيرًا “إيفيشينسي” أو الكفاءة في استهلاك الوقود.

 

كذلك نالت جديدة آودي:

  • أنظمة الكبح “بري سايف” عند الطوارئ
  • مثبت السرعة المتأقلم مع خاصية التوقف والانطلاق
  • مساعد السير في الاختناقات المرورية الذي يعمل باستخدام الكاميرا الأمامية وحساسات استشعارات الركن،
  • نظام للتحذير من تخطي المسار
  • نظام التعرف على اللوحات المرورية على جانبي الطرقات وغيرها.

 

لغة تصميمية أحدث

استفادت Q2 الجديدة من لغة تصميمية أحدث نسبيًا للصانع الألماني؛ فعلى مستوى المقدم، تم إعادة تصميم شبك التهوئة الأمامي ليتضمن لمسات مربعة الهيئة مع تصميم أقراص عسل أكبر حجمًا لفتحات التهوئة، وغيرها من اللمسات المنتظر أن نراها بالموديلات الأخرى المستقبلية لآودي.

أيضًا، يمكن تتبع اللوح الزجاجي الأمامي المنحدر الذي يلتقي مع السقف باتجاه عمودي C . كما أن هناك خطًا وحيدًا منفردًا ينساب من المصابيح الرئيسية وينقسم إلى خطين أسفل عمود A تمامًا. ويسير الخطان بالتوازي ثم يندمجان معًا مرة أخرى قبل مقبض الباب الخلفي.

المقصورة بتقنيات الفئات الأعلى

مقصورة عصرية ولوحة قيادة أنيقة، وشاشة للنظام المعلوماتي الترفيهي تبرز من محيط لوحة القيادة، ولوحة عدادات مميزة للغاية. وهناك لمسات من الكروم والساتان تفصل القسم العلوي عن السفلي الذي يتضمن عددًا من أزرار وعتلات التحكم بالوظائف المختلفة.

من الداخل ايضاً يبرز نظام واجهة الوسائط المتعددة MMI، نظام عرض “المقصورة الافتراضية” يللي هو عبارة عن لوحة عدادات رقمية بالكامل تتضمن شاشة ملونة قياس 12.3 بوصة وبتوفر عرضين أساسيين: أحدهما يتضمن عداد السرعات وعداد دورات المحرك معًا في عرض جلي واضح، والآخر يتضمن إزاحة العدادين إلى الجوانب مع استقرار عرض أبرز آليات الترف أو خرائط النظام الملاحي في المنتصف تمامًا.

ولكل اللذين يفضلون الاستمتاع بتجربة سمعية لا تنسى، يمكن اختيار نظام صوتي فئة “بانغ آند أولوفسن” بقدرة 705 واط مع 14 سماعة مختلفة.  وفي ما يتعلق بالجانب العملاني، تصل سعة التحميل إلى 405 ليترات، ومع طي قسم المقاعد الخلفية تصل هذه السعة إلى 1050 ليترًا.

 

آودي Q2: العملانية بحدود  

مما لا شك فيه أن آودي Q2 الجديدة كليًا ستترك أثرًا لا يمحى بقطاع سيارات الكروسوفر النخبوية المدمجة؛ فتصميمها المستقبلي الجذاب ومقصورتها الداخلية الرقمية ووزنها الخفيف الذي بالكاد يصل إلى 1200 كلغ، مع خياراتها الموسعة من المحركات والتقنيات الإلكترونية المتطورة، جميعها ستأسر حواس الزبائن حتمًا.

وعلى الرغم من أن ماركة إنغولشتادت لم تذكر هذا الأمر من قبل، فإن إطلاق الفئة RS Q2 في المستقبل سيعد أمرًا جيدًا للغاية؛ ويمكن أن تسأل نفسك ماذا إذا ما قدر لك أن تحصل على 250 أو 300 حصان بين يديك مع وزن خفيف ونظام دفع رباعي دائم؟!

لكن Q2 يبدو أقرب إلى عروض الهاتشباك المرتفعة منه إلى الكروسوفر المهيأة لتحدي الطرق الوعرة أو حتى الخروج عن حدود الطرقات الأسفلتية المعبدة، لذا لن تنتظر من هذه السيارة أداء منقطع النظير على الطرق الزلقة أو الرملية أو الموحلة، فهي في النهاية كروسوفر بطباع “مهذبة” وراقية.

قد يعجبك ايضا