الحكومة المكسيكية تبيع ٨٢ سيارة فخمة بالمزاد العلني لمساعدة الفقراء

سيارات فخمة لمساعدة الفقراء

من المنتظر أن تبيع الحكومة المكسيكية ٨٢ سيارة فخمة صادرتها الشرطة مع وعد باستثمار هذه الأموال في تحسين معيشة المواطنين في الأحياء الفقيرة.

وأفادت قناة Channel News Asia التلفزيونية، بأن المزاد العلني سيقام قريبًا، وسيتضمن الجيل الأول من لامبورغيني مورسيلاغو رودستر وثلاث سيارات بورشه، والعديد من الشاحنات الخفيفة المدرعة. وهناك كذلك عدد من سيارات شيفروليه كورفيت ومرسيدس-بنز وفورد موستانغ المكشوفة. ويمكن الاشتراك في المزاد من خلال دفع مبلغ أكبر قليلاً من خمسة دولارات.

وقال الرئيس المكسيكي “أندريس مانويل لوبيز أوبرادور” لرجال الإعلام: إن هذا المزاد ستنظّمه “مؤسسة استرجاع ما قد سُرق من الشعب إليه مرة أخرى”.

وقال “ريكاردو رودريجز”، رئيس المؤسسة التي تستضيف هذا المزاد العلني: “كل ما تم مصادرته من المجرمين سيذهب إلى الأحياء؛ خاصة الفقيرة منها.. لقد سرق (المجرمون) من الفقراء ليعطوا للفاسدين. لكن هذا لن يحدث بعد الآن؛ فتعليمات الرئيس الحالية تتمثّل في إعادة كل هذا للشعب؛ المالك الشرعي لكل هذه الموارد”.

ويعتقد المسؤولون أن هذا المزاد العلني سيجمع ما لا يقل عن ١.٥ مليون دولار أمريكي، وسيسهم هذا المبلغ في تحسين معيشة المواطنين في بلديتين في جنوب ولاية “أواكساكا”، التي تُعد من الأفقر في البلاد.

 

قد يعجبك ايضا