“آبل” تستعين بخاصية التعرّف على الوجوه لفتح السيارات

براءة اختراع من آبل لفتح أبواب السيارات

حصلت شركة “آبل” الأمريكية على الحق في استخدام نظام التعرّف على الوجوه في فتح السيارات دون الاستعانة بالمفاتيح التقليدية.

كان موقع Futurism أفاد بأن “آبل” قدّمت طلبًا للحصول على هذه التقنية في مطلع عام ٢٠١٧ قبل أن يوافق عليه مؤخرًا مكتب العلامات التجارية وبراءات الاختراع في الولايات المتحدة الأمريكية.

تتضمّن براءة الاختراع طريقتين يمكن للمستخدمين من خلالهما الاستعانة بتقنية التعرّف على الوجوه لفتح سيارتهم. أولى هذه الطرق تتلخّص في تثبيت التقنية المطلوبة بالسيارة نفسها، وهو ما يتيح للمستخدم الوقوف أمام الحسّاسات الاستشعارية لمسح الوجه قبل فتح الأبواب والدخول إلى السيارة. أما عن الطريقة الثانية فيمكن استخدام برنامج Face ID المتوافر في هواتف آبل الذكية (من الموديل X وما بعده) لفتح السيارات.

وبخلاف فتح السيارة بكل سهولة، يُمكن لخاصية التعرّف على الوجوه تذكّر بعض الإعدادات الخاصة بالسيارة لأكثر من مستخدم. بمعنى آخر، إذا ما جرى مَسح وجه مالك السيارة، يمكن للسيارة تلقائيًّا ضبط الموسيقى ووضعية الجلوس وكذلك إعدادات المكيّف مثلما تعوّدها.

ولا نعرف متى سيستغرق الأمر لنرى هذه الخاصية في الأسواق. يُذكر أنه بنهاية شهر كانون الثاني (يناير)، قامت “آبل” بطرد أكثر من ٢٠٠ موظف لديها بمشروع للسيارات ذاتية القيادة اسمه “المشروع تايتان”، وتَرجم البعض هذه الخطوة على أنها انتكاسة أو أسوأ من ذلك لطموحاتهم التي لا سقف لها المتعلّقة بالسيارات.

وكُنا رأينا أنظمة مشابهة للتعرّف على الوجوه في عالم السيارات، تحديدًا مع النموذج التصوري “فاراداي فيوتشر FF91”. لكن حظوظ رؤية هذه السيارة تُطرح في الأسواق تكاد تكون معدومة، لذا فإن السيارة الوحيدة المدعّمة بتقنية مماثلة هي هيونداي سانتافي المخصّصة بالسوق الصينية؛ إذ إن السيارة تتضمّن حسّاسات لبصمات الأصابع يمكن من خلالها فتح الأبواب وتشغيل المحرك، لكن من دون خاصية التعرّف على الوجوه!

 

قد يعجبك ايضا