أستون مارتن تفوز في سباق لومان 2020

استون مارتن ترسّخ تفوقها بين الشركات المشاركة ببطولة العالم لسباقات التحمّل

أحرز فريق أستون مارتن الفوز في النسخة 88 من سباق لومان 24 ساعة للتحمّل. وبعد فوزها بلقب السباق العالمي الشهير عام 2017، سجّلت الشركة البريطانية الرائدة في تصنيع السيارات الفاخرة أفضل نتيجة لها على الإطلاق في حلبة لا سارت بفوزها ضمن فئتي سيارات جي تي، ووصول ثلاثة من سائقيها إلى منصة التتويج. ونجحت أستون مارتن بتسجيل النقاط الكافية لتأمين لقب أفضل الشركات المصنّعة المشاركة في بطولة التي ينظمها الاتحاد الدولي للسيارات، مع بقاء جولة واحدة.

 

 

ويرجع الفضل في إحراز هذا اللقب الهام للإنجازات التي حققها السائق البريطاني أليكس لين، والبلجيكي ماكسيم مارتن، إلى جانب البريطاني هاري تينكنيل الذي فاز بنسخة سابقة من سباقات لومان. وحقق السائقون الثلاثة الفوز في أكبر سباقات التحمّل بعد أداء استثنائي باستخدام سيارة فانتاج جي تي إي رقم 97، ومنافسة مشوقة تحبس الأنفاس استمرت لمدة 24 ساعة مع فريق فيراري.

وفي تعليقه، قال أليكس لين الذي سجّل أسرع لفّة يوم الأحد في فئة جي تي إي بزمن 03.10: “كان السباق مشحوناً بالمشاعر، ولم أستطع كبح بعض الدموع في اللفة الأخيرة. قدت هذه السيارة على مدى السنوات الثلاث الماضية، وبذلنا الكثير من الجهود المضنية. يا له من شعور رائع لا يصدّق”.

من جانب آخر، أحرز فريق تي إف سبورت نتائج مشرّفة في فئة فانتاج جي تي إي مع السائقين البريطانيين جوني آدم وتشارلي إيستوود، وزميلهم التركي في الفريق صالح يولوج، ليفوزوا بلقب أفضل سائقين هواة في بطولة العالم لسباقات التحمل ضمن سيارات فئة جي تي إي حتى اختتام الموسم على حلبة البحرين الدولية. ويعتبر الفريق البريطاني أول فريق خاص يفوز بسباقات لومان باستخدام سيارة فانتاج جي تي إي.

وسيحمل الدنماركيان نيكي ثيم وماركو سورنسن، وزميلهما البريطاني ريتشارد ويستبروك، لقب أفضل سائقين عن فئة المحترفين في بطولة العالم لسباقات التحمّل، ويتفوّقون حالياً على زملائهم في الفريق لين ومارتن بـ 15 نقطة فقط بعد فوزهم بالمرتبة الثالثة عن فئة المحترفين بسيارات جي تي إي.

وعن فئة الهواة في سيارات جي تي إي، خابت آمال الكندي بول دالا لانا من فريق أستون مارتن ريسينج، بعد طموحاته الكبيرة للفوز بثامن ألقابه في سباقات لومان. ولم تُثمر الجهود التي بذلها الكندي وزميليه البرازيلي في الفريق أوغوستو فارفوس والبريطاني روس جان، بعد فترة توقف طويلة للصيانة، ما أجهَز على آمالهم في تصدّر السباق.

وكان وصول السائقين الثلاثة إلى منصة التتويج كافياً لتستأثر أستون مارتن بلقب الشركات المصنّعة المشاركة في بطولة العالم لسباقات التحمّل للمرة الأولى – تجاوزت الشركة البريطانية الرائدة في تصنيع السيارات الرياضية والفاخرة خط النهاية متفوّقة بـ 76 نقطة على بورشه و97 نقطة على فيراري.

وبهذا الصدد، قال توبياس مويرس، الرئيس التنفيذي لشركة أستون مارتن: “أنا فخور جداً بكل من ساهم في إحراز هذا الفوز الاستثنائي اليوم. ويأتي الفوز بفئتي الهواة والمحترفين باستخدام سيارات جي تي إي ولقب الشركات المصنّعة المشاركة في بطولة العالم لسباقات التحمّل دليلاً واضحاً على المستوى الرفيع الذي يتمتع به الفريق، وسيارة فانتاج جي تي إي وسيارة فانتاج المخصصة للطرقات العادية التي تشكل الأساس لسيارة السباق”.

تجدر الإشارة إلى أن الفائزين في نسخة عام 2020 من سباق لومان 24 ساعة أكملوا 346 لفة في حلبة طول مسارها 13.8 كيلومتر. وبينما سجّل لين أسرع لفّة بين منافسيه على سيارة جي تي إي بزمن 3:50.321، قاد ثيم السيارة لمدة 10:02.35 من أصل 24 ساعة، ليتخطى زمن قيادة أي زميل له في فريق أستون مارتن ريسينج.

 

قد يعجبك ايضا