- الإعلانات -

فولكسفاجن طوارق: الريادة من جديد

تمثل طوارق الجديدة علامة بارزة في أكبر حملة نموذجية وتكنولوجية للعلامة التجارية الألمانية، وهي تُظهر ما يمكن للمهندسين والمصممين في فولكسفاجن القيام به. ويحتل هذا الطراز الرائد الجديد مكانة بارزة في فئة السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات من خلال تصميمه المبتكر، وأنظمة التشغيل والراحة والسلامة، بالإضافة إلى الجودة العالية لمواده وطريقة صناعته.

وبفضل تواصلك مع عصر جديد واندماج رائد في أنظمة المساعدة والراحة والإضاءة وأنظمة المعلومات والترفيه، يشير طوارق إلى الطريق نحو المستقبل. في الوقت نفسه، تقوم هذه الـ SUV الحصرية بتغطية قطاعها بالسوق بدينامية صرفة. اشارة الى ان المبيعات العالمية للجيلين السابقين بلغت نحو مليون وحدة. إن الطوارق – وهي مريحة بقدر ما هي ديناميكية – لديها، باعتبارها أكثر سيارات فولكسفاجن تطوراً في عصرها، القدرة على تحفيز التكنولوجيا والتصميم للوصول إلى مجموعات مستهدفة جديدة أيضاً.

العرض الأول لقمرة القيادة Innovision

تقدم فولكسفاجن مقصورةInnovision  الرقمية بالكامل لأول مرة في طوارق الجديدة. هنا يتم دمج الأدوات الرقمية (قمرة القيادة الرقمية مع شاشة قياس 12 بوصة) ونظام Discover Premium للمعلومات والترفيه (مع شاشة 15 بوصة) لتشكيل وحدة تشغيل رقمية ومعلومات وتواصل وترفيه لا تحتاج إلى أي أزرار أو مفاتيح تبديل تقليدية. يوفر طوارق، الذي يؤمن تحكمًا بسيطًاً وإضفاء طابع شخصي – مع مقصورة Innovision ، مخططًا للمساحة الداخلية الرقمية غدًا اليوم.

التركيز على الناس

يستخدم السائقون كابينة Innovision لتكييف أنظمة المساعدة والتعامل والراحة خصيصًا مع أذواقهم الشخصية ؛ تصبح السيارة “طوارق” الخاصة بهم. وهذا يفتح عالماً لا يضطر فيه السائق والضيوف إلى التكيف مع السيارة؛ بدلاً من تكييف السيارة لهم. مثل الهاتف الذكي الجديد، تم إعداد فولكسفاجن لتلبية الاحتياجات الشخصية. وقد أصبح ذلك ممكناً بفضل مستوى عالٍ جديد من الأنظمة والبرامج المتصلة – التي يتم التحكم فيها عبر واجهات رقمية وعجلة القيادة متعددة الوظائف.

 الاندماج في أنظمة المساعدة والتعامل والراحة الجديدة

قدمت فولكسفاجن طوارق مع أكبر مجموعة من أنظمة المساعدة والمناولة والراحة على الإطلاق في سيارة. وتشمل هذه التقنيات أنظمة مثل نظام المساعدة للرؤية الليلية (الكشف عن الأشخاص والحيوانات في الظلام عبر كاميرا التصوير الحراري)، ونظام مساعدة الطريق (نظام التوجيه نصف الآلي وحفظ الحارة المرورية، والتسارع والكبح حتى 60 كلم/س)، اضافة الى نظام Front Cross Traffic (تستجيب للحركة المرورية أمام طوارق)، نظام التوجيه النشط على جميع العجلات، قضبان مانعة للإنضغاط الكهروميكانيكية، مصابيح ذكية “IQ.Light – LED matrix headlights”، شاشة عرض على الزجاج الأمامي.

أبعاد جديدة ووزن مخفض

بالمقارنة مع سابقه، جاء الجيل الثالث من طوارق أوسع وأطول. الأبعاد الجديدة لها آثار إيجابية على كل من نسب السيارة والمساحة الداخلي. ويؤدي الطول الخارجي الإضافي، على سبيل المثال، إلى زيادة كبيرة في سعة الأمتعة، من 697 إلى 810 ليتر. ويتم إخفاء البضائع من المتفرجين عن طريق غطاء مقصورة اختياري قابل للتمدد. وعلى الرغم من زيادة طولها وعرضها، فإن وزن السيارة جاء أخف بمقدار 106 كلغ نظرًا لاستخدام الألمنيوم (48 بالمائة) والفولاذ عالي التقنية (52 بالمائة).

محركات V6

في أوروبا ، ستقدم فولكسفاجن في البداية محركي ديزل V6 لسيارة طوارق 2018 الجديدة بقدرة 231 و 286 حصاناً. في عدد من الأسواق ، سيتبع ذلك أيضاً محرك بنزينV6  بقدرة 340 حصان ومحرك توربو ديزلV8 ، بقدرة 421 حصاناً. كذلك يجري إعداد محرك هجين جديد بقدرة367  حصاناً لأسواق الصين؛ مع الاشارة الى أن موعد إطلاق طوارق في أوروبا لا يزال غير محدد.

قد يعجبك ايضا