إتفاق بين جنرال موتورز وهوندا لتطوير مركبتين كهربائيتين من هوندا

هوندا ستطور التصاميم الخارجية والداخلية للسيارات الكهربائية وجنرال موتورز هندسة منصتها

أعلنت جنرال موتورز وهوندا عن اتفاقهما على التعاون في تطوير مركبتين كهربائيتين جديدتين بالكامل من هوندا، استناداً إلى منصة جنرال موتورز العالمية عالية المرونة للسيارات الكهربائية التي تعمل ببطاريات ألتيوم. وستقوم شركة هوندا بتطوير التصاميم الخارجية والداخلية للسيارات الكهربائية الجديدة بشكل حصري، بينما ستقوم شركة جنرال موتورز بهندسة منصتها بما يتماشى مع تصاميم هوندا.

 

 

وتجمع سيارات هوندا الكهربائية الجديدة هذه بين الخبرات العريقة التي تتميز بها كلتا الشركتان، وسيتم تصنيعها في مصانع جنرال موتورز في أمريكا الشمالية. ومن المتوقع أن تبدأ المبيعات مع طراز عام 2024 في أسواق هوندا في الولايات المتحدة وكندا.

هذا وترتبط جنرال موتورز مع شركة هوندا بعلاقة مديدة في مجال السيارات الكهربائية. وتتضمن الجهود المشتركة للشركتين العمل على خلايا الوقود ومركبة أوريجن من شركة كروز التابعة لجنرال موتورز، وهي مركبة كهربائية ذاتية القيادة خاصة بنظام مشاركة الركوب، تم الكشف عنها في سان فرانسيسكو في وقت سابق من هذا العام. وكانت شركة هوندا قد انضمت أيضاً إلى جهود جنرال موتورز لتطوير وحدة بطارية في العام 2018.

وفي إطار اتفاقية التطوير المشترك للمركبات الكهربائية، ستقوم هوندا بدمج خدمات OnStar للسلامة والأمن من جنرال موتورز في السيارتين الكهربائيتين الجديدتين، وربطها بسلاسة مع نظام HondaLink. كما تخطط شركة هوندا لإتاحة تقنية مساعدة السائق المتقدمة التي لا تستخدم اليدين من جنرال موتورز كخاصية متوفرة.

 

قد يعجبك ايضا