كاديلاك إسكاليد ترتقي بمعايير الفخامة مع وصول طراز 2018 إلى أسواق الشرق الأوسط

أعلنت كاديلاك عن وصول إسكاليد 2018 إلى أسواق الشرق الأوسط، حيث يشتمل طراز هذا العام كتجهيز قياسي على نظام نقل حركة أوتوماتيكية جديد من 10 سرعات مع معدّل أوسع قدره 7.39 لنقل السرعات. ويقترن هذا النظام مع محرّك جبّار سعة 6.2 ليتر، وبالتالي تتمتّع إسكاليد بالقوّة الكافية للتسارع من صفر إلى 60 ميل بالساعة في أقل من 6 ثواني، 5.96 ثانية بالتحديد.

ولطالما حدّدت كاديلاك إسكاليد معايير القيادة الفاخرة والرحبة وذلك عبر تصميمها العصري، وقدراتها الفائقة، ووسائل الراحة الفاخرة فيها إضافة إلى أناقتها المعتادة، ما يحافظ على الإرث المستمر من الفخامة في مقصورتها الاستثنائية.

وقال كريستيان سومر، المدير الإداري في كاديلاك الشرق الأوسط، “تعتبر كاديلاك إسكاليد مثالاً لمركبة فاخرة ذات تصميم وقوة مميّزة. ويجسّد طراز 2018، الذي يتميّز بناقل حركة أوتوماتيكي قويّ جديد من 10 سرعات، مدى التزامنا تجاه عملائنا في تقديم تجربة قيادة فاخرة، تكمّلها تقنيات متطورة ومبتكرة.”

ويتيح المحرّك سعة 6.2 ليتر في إسكاليد 2018 اجتياز ما معدّله 9.4 كم/ليتر أثناء القيادة على الطرقات السريعة وفقاً لتقديرات وكالة حماية البيئة الأمريكية و8.5 كم/ليتر على الطرقات السريعة لطراز إسكاليد ESV 4WD.

أما الجديد في الداخل، فهناك الكسوات الجديدة باللون الصخري المتشح بخطوط خشبية اللون وأخرى ذات اللون الأسود الداكن، وهي تتوفر على طرازات Platinum.

الأداء- محرّك قوي وفعّال معزّز عبر نظام نقل حركة جديد من 10 سرعات

يتألّق أداء كاديلاك إسكاليد عبر المحرّك القوي والفعّال V-8 سعة 6.2 ليتر، والقادر على توليد قوة موثّقة من جمعية مهندسي السيارات تبلغ 420 حصاناً (313 كيلوواط) و623 نيوتن متر (460 رطل في القدم) من عزم الدوران. ويشكّل نظام نقل الحركة من 10 سرعات تصميماً جديداً بالكامل وهو الأول من نوعه الذي يجري طرحه في مركبة رياضية فاخرة متعدّدة الاستعمالات.

ويرتبط أداء إسكاليد بشاسيه ونظام تعليق أكثر تطوراً، تمت هندسته للحصول على شعور أكبر بالثبات والهدوء، والقيادة الانسيابية. وتقدم إسكاليد نظام كاديلاك للتحكم المغناطيسي بالقيادة، النظام الأسرع تجاوباً في العالم، بشكل قياسي، حيث يؤمن هذا النظام حصول السائق على تجربة قيادة مضبوطة بشكل محكم.

التصاميم الداخلية- تصاميم يدوية تثري المقصورة بالفخامة الاستثنائية

تتميز المقصورة الداخلية في إسكاليد 2018 بالتصاميم المتقنة، فهي مصممة لتمنح الركاب مساحةً أكبر إضافة إلى تقنيات مدمجة بشكل انسيابي مع الفخامة التي تتميز بها هذه المقصورة. ويضيف الخشب الحقيقي مع مواد مطرّزة بشكل فاخر والإضافات الجلدية إضافة إلى الإضاءة المحيطة، المزيد من الأناقة إلى التصميم الداخلي. وتشتمل إضافات العام 2018 على كسوات باللون الصخري المتشح بخطوط خشبية اللون وأخرى ذات اللون الأسود الداكن.

أما المقاعد، فهي مصممة لتكون أكثر راحة، وهي مصقولة بشكل فريد مع مقاعد قابلة للطي بشكل مسطح في الصف الثاني، ويتضمن التصميم إضافة الرغوة ثنائية الصلابة التي تضمن الراحة في الرحلات الطويلة وتساعد في الحفاظ على مظهرها الرائع مع مرور الوقت. وتتمتع المقاعد الأمامية في الفئات Platinum بمزايا التدليك، ومن ضمنها وضعية مكافحة التعب في مقعد السائق.

وتوفر المقصورة أيضاً مزايا الهدوء بشكل درامي، وذلك بفضل بنية هيكل أكثر قوة، ومواد صوتية معززة وجديدة، والأبواب المختومة بشكل ثلاثي، وزجاج مغلّف بشكل يعزل الصوت، وهو مصنوع من صفائح تمتصّ الضجيج، ونظام Bose النشط لكتم الصوت.

 

التصميم الخارجي- تعزيزات للمواصفات الجمالية مع لونين جديدين ومتميزين

يوفر تصميم كاديلاك مظهراً مميزاً يوحي بالجودة والأناقة والقدرات الفائقة، وتمزج تفاصيل التصميم الأسطح المصقولة مع الإضافات التكنولوجية المتفوقة التي تمنح إسكاليد حضوراً مميزاً ينفرد عن البقية.

وعززت لمسات التصميم الديناميكية في الأمام من خلال شبك التهوية المفصّل الذي يحتوي على كروم غالفانو، والذي يتألق بمظهر فريد وانسيابي. وتبزر السيارة بشكل مميز من خلال مصابيح LED في الأمام والخلف.

وتقدم المصابيح الأمامية تقنية الإضاءة البعيدة بالانعكاس الداخلي الشامل، الأولى من نوعها في القطاع، والتي تتألف من أربعة عدسات كريستالية مجمّعة بشكل عمودي ومصابيح LED، إضافة إلى نحت اسم كاديلاك على الإطار الخارجي للمصابيح الأمامية. أما في الخلف، فتصل مصابيح LED الخلفية الطويلة والعمودية إلى أعلى السيارة وتعرض رمز العلامة الذي يضيء في الظلام.

وتوفر الأبواب المتداخلة مع جوانب الهيكل مقصورة أكثر هدوء وديناميكيات هواء انسيابية تساعد إسكاليد على الانطلاق بشكل سلس على الطرقات السريعة بأدنى مستويات مقاومة الرياح، وأقصى معدلات الفعالية.

نظام الصوت Bose® Centerpoint – نظام قياسي متطوّر من 16 مكبّراً يوفر جودة صوت مشابهة للحفلات

تتضمن إسكاليد 2018 نظام Bose® Centerpoint، مع 16 مكبّر للصوت مطوّرة وموزّعة بطريقة استراتيجية في المقصورة للاستمتاع بالموسيقى الرائعة مع صوت متميز ونقيّ، الذي يعتبر النظام الأحدث على الإطلاق في كاديلاك.

وتقدم تكنولوجيات التجهيز والسماعات الموزعة بشكل مدروس تجربة صوتية شبيهة بالحفلات، داخل المقصورة. ووزعت خمس سماعات مضبوطة بشكل خاص في أرجاء لوحة العدادات والأبواب الأمامية، إلى جانب تكنولوجيا Bose المتطورة، للمساعدة في إعادة توليد صوت معزز مع دقة ووضوح استثنائيين.

التكنولوجيا وقدرات التواصل- تقنيات معززة لعملية اتصال مبتكرة والمزيد من الملاءمة

تعتبر التكنولوجيا عنصراً رئيسياً لتجربة القيادة الخاصة بمركبة إسكاليد، ويشتمل طراز العام 2018 على الكاميرا في مرآة الرؤية الخلفية، الرائدة على مستوى القطاع من كاديلاك الرائدة في مجالها. وقد تمّ تزويد المنطقة الخلفية من السيارة بكاميرا متميزة بزاوية واسعة للرؤية، مما يؤدي إلى تحسين مجال الرؤية وتوسيع الرؤية القياسية للمرآة الخلفية بمقدار أربع مرات، حيث تعمل الكاميرا في مرآة الرؤية الخلفية على بثّ فيديو عالي الدقّة من الكاميرا الخلفية وتعكسها مباشرة على مرآة الرؤية الخلفية.

أما نظام تجربة مستخدم كاديلاك، شاملاً ميّزة الملاحة المدمجة، مع النظام المدمج Apple CarPlay وAndroid Auto، فهو قياسي في جميع الفئات، وتستخدم الشاشة الوسطى قياس 8 إنش، تقنية اللمسة التكيّفية والتعرف على الأشكال، ما يسمح باللمس والسحب بشكل يشابه الهواتف والألواح الذكية.

وتُعدّ ميّزة التنبيه من ملء الإطارات إضافة ذكية أخرى للمركبة، بحيث تساعد السائقين في التعرّف على امتلاء الإطارات حتى قدرتها الاستيعابية القصوى عبر إصدار صوت مسموع.

معايير السلامة والأمن- مواصفات جديدة للركن والفرملة والمساعدة على تجنب الاصطدامات

تتضمن التكنولوجيا التي تقدمها إسكاليد مزايا نشطة متخصصة بالسلامة، تؤمن حماية الركاب قبل، وخلال، وبعد الاصطدام، ومنها نظام الفرملة الأتوماتيكي في الأمام والخلف. كما يوجد بشكل قياسي في إسكاليد 2018 نظام المساعدة التلقائية عند ركن السيارة ونظام الرؤية الكاملة في محيط السيارة، الذي يستخدم كاميرات موزعة حول السيارة تؤمن مجال رؤية 360 درجة للسيارة من الأعلى على الشاشة الملوّنة.

وتتوفر قياسياً في طرازات Premium Luxury وPlatinum باقة من الخصائص البارزة مثل ميّزة الحفاظ على المسار ونظام التنبيه عند مغادرة المسار، والتنبيه من الاصطدامات الأمامية، والمقعد المنبه للسلامة الحائز على براءة اختراع، الذي يصدر نبضات خاصة في الجهة اليسرى أو اليمنى أو الجهتين من المقعد لتحذير السائق من الحالات الخطرة.

قد يعجبك ايضا