آودي RS5 الأحدث لعام ٢٠١٨: أكثر ديناميكية وجرأة من أي وقت مضى.. مع نَفَس رياضي معزّز

أطلّ الجيل الثاني من الطرازين A5 وS5 في منتصف عام ٢٠١٦ الماضي بوصفيهما موديلي عام ٢٠١٧، وذلك من خلال باقة محسّنة من التجهيزات والخصائص أسفرت عن وزن إجمالي أخف وكذلك تعزيز مستويات الديناميكية أكثر وأكثر، فضلًا عن الاستعانة بمحركات أقوى من أربع وست أسطوانات، ناهيك بالعديد من الابتكارات التقنية الجديدة على صعيد السلامة والأمان وأيضًا لجهة أنظمة الترفيه المعلوماتية.

ولم تأخذ ماركة إنغولشتادت وقتًا طويلًا قبل أن تحسم أمرها وتطلق الجيل الثاني المحدّث من نسختها عالية الأداء RS5 عبر نافذة معرض جنيف الدولي للسيارات في آذار (مارس) الماضي. وباتت RS5 تستفيد من طلة جديدة أكثر جرأة وهجومية من أي وقت مضى، لا سيما لجهة الخطوط التصميمية الرئيسية والرفارف العريضة النافرة، مع تحديث التقنيات المعتمدة وأيضًا مكونات المقصورة الداخلية، وفوق هذا وذاك، الاستعانة بمحرك جديد سعة ٢.٩ لترات مع شاحني هواء “توربو” من فئة V6 يولد ٤٥٠ حصانًا، مع أقصى عزم دوران يبلغ ٦٠٠ نيوتن-متر.

وبطبيعة الحال، لم تختلف كثيرًا الطاقة الحصانية المستخرجة للمحرك الحالي عن محرك الجيل السابق، ولكن هناك زيادة ملحوظة في عزم الدوران تصل إلى ١٧٠ نيوتن-متر! ويمكن ترجمة هذه الأرقام إلى إمكانية اختراق RS5 الجديدة للحاجز المئوي من السكون في غضون ٣.٩ ثوانٍ فقط، بزيادة قدرها ٠.٣ ثوانٍ مقارنة بالطراز السابق!

وهذا أداء جيّد في النهاية، رغم الإحباط الذي قد يعتري البعض من عدم رفع سقف الطاقة الحصانية عاليًا مقارنة بالطراز السابق، ولكن يجب الأخذ في الاعتبار أن محرك الطراز RS5 الجديد كليًّا لعام ٢٠١٨ يُعدّ أصغر بكثير من المحرك السابق فئة V8 سعة ٤.٢ لتر!

أما عن الفئة السعرية للطراز RS5 الأحدث، فمن المنتظر طرحه في السوق الأوروبية في شهر حزيران (يونيو) من العام الجاري، بسعر يبدأ اعتبارًا من ٨٠.٩٠٠ يورو (٨٧.٤٠٥ دولارات أمريكية)، وهو ما يعني أن سعر RS5 الجديد يزيد بمقدار ٤٦.٥٦٦ دولارًا أمريكيًّا مقارنة بالطراز القياسي A5 ويزيد كذلك بمقدار ١٩.٨٨٠ دولارًا أمريكيًّا مقارنة بالشقيق S5.

طابع هجومي بامتياز!

يُمكن القول إن RS5 الجديدة تتميز بوفرة من الطابع الهجومي المعزز يَسري في جيناتها الوراثية؛ ففي المقدم هناك أحدث تصاميم آودي المتعلقة بشبك التهوئة الأمامي الأحادي الغني عن التعريف، علمًا بأنه بات حاليًّا أعرض وأكثر تسطّحًا مقارنة بالطراز السابق ومُحاطًا بإطار كرومي لافت. أما المصابيح الرئيسية، فتنامى عرضها وارتفاعها بشكل ملحوظ، مع توافر شريط LED ضوئي يهيمن على الجانب العلوي من العدسات.

وبالانتقال إلى المؤخر، فيبدو أن ماركة إنغولشتادت قد أولت اهتمامًا كبيرًا به، لا سيما لجهة المصابيح الخلفية الأكثر انسيابية وجرأة عن أي وقت مضى، مع بروزها للخارج بشكل جذّاب. وهناك الجُنيح المثبّت في أعلى غطاء صندوق الأمتعة والمزيّن بلمسات سوداء اللون. وبأسفل، هناك عاكس هواء جديد ومزيّن بدوره بلمسات فضية اللون. وعن مخرجَي العادم بيضاويي الشكل، فنجدهما متطابقيْن تقريبًا في الحجم والهيئة مع المخرجين السابقين، ولكنهما حاليّصا مثبتان في وضعية أكثر انخفاضًا، ويبرزان عن المؤخر بعض الشيء. ومن ضمن اللمسات الأخرى اللافتة يمكن ذكر العجلات قياس ١٩ بوصة ضمن التجهيزات القياسية أو ٢٠ بوصة ضمن التجهيزات الإضافية، وغيرها.

وبالنسبة إلى القياسات العامة، جاء الطول الإجمالي لـRS5 الجديدة يبلغ ٤٧٢١ ملم، والعرض العام ١٨٦٠ ملم، أما عن الارتفاع وطول قاعدة العجلات فيبلغان ١٣٥٩ و٢٧٦٥ ملم، على الترتيب.

 

مقصورة عنوانها الفخامة.. مع لمسات رياضية هنا وهناك

في ما يتعلق بالمكونات الداخلية والتصميم وأيضًا التقنيات، فيبدو أن مقصورة الطراز RS5 الجديدة جاءت مختلفة شكلًا وموضوعًا عن الطراز السابق. وفي هذا السياق، يمكن تتبع الزوائد المصنوعة من ألياف الكربون على ألواح الأبواب والكونسول الوسطي ولوحة القيادة. أيضًا، هناك الكسوة الجلدية سوداء اللون التي يمكن بسهولة أن نراها على باقي المواضع الأخرى، بما في ذلك مساند الأذرع على ألواح الأبواب، ومعظم أجزاء الكونسول الوسطي، وكذلك على المقاعد. كما أن كل الجلود تتخللها خيوط مطرزة حمراء اللون لتُضفي بُعدًا مرئيًّا، بل إن وسط المقاعد تتخللها خيوط مطرزة بنمط سداسي الأضلع، تبدو أنيقة، على غير العادة!

وأمام السائق، يستقر مقود محسّن جديد بنهايات مسطحة مع أجزاء مكسوة بجلود ألكانترا مع خيوط مطرزة حمراء اللون، فضلًا عن استفادة المقود من مركز وسطي أصغر حجمًا وأذرع محدّثة، لتكون المحصلة النهائية مقودًا ليس فقط أكثر راحة، وإنما جاء بطابع رياضي معزز كذلك!

وفي شأن متصل، فإن لوحة العدادات جرى استبدالها والاستعانة عوضًا عنها بمقصورة آودي الافتراضية التي تستفيد من شاشة ملونة قياس 12.3 بوصات تتميز بصورها الغرافيكية العالية خلف المقود؛ إذ يمكن للسائق الاختيار والتنقل ما بين وضعيات عرض مختلفة وأيضًا ضبط وتعديل لوحة العدادات الرقمية وفقًا لذوقه المفضّل. ولتتمة الطابع الرقمي المعزز، جرى توافر شاشة لوحية ملوّنة عاملة باللمس في وضعية مرتفعة من لوحة القيادة.

وفوق هذا وذاك، يتوافر خيار الاتصال الهاتفي من خلال نظامي “أندرويد أوتو” و”آبل كار بلاي”، كما أن لوحة التحكم العاملة باللمس المثبتة في الكونسول الوسطي تُستخدم للتحكم في شاشة النظام المعلوماتي الترفيهي، كما أن آلية عملها تُشبه تلك التي نراها في الهواتف الخلوية؛ إذ تتيح للمستخدم تكبير أو تصغير الخيارات مع إدخال الرموز.

وبخلاف تلك التجهيزات، يصعب غض الطرف عن شعارات RS التي يمكن أن نجدها ممهورة على المقاعد والمقود والعتب الجانبي الداخلي وغيرها من المواضع الأخرى. ومع باقة RS Design Package، يمكن الاستعانة بأحزمة أمان حمراء اللون وفرش للأرضيات عليه شعار RS، وغيرها.

 

محرك نشط بقدرة ٤٥٠ حصانًا

على الصعيد الميكانيكي، يستفيد الطراز RS5 لعام ٢٠١٨ من محرك جديد فئة V6 مزود بشاحني هواء “توربو” سعة ٢.٩ لترات، علمًا بأن هذا المحرك يمثل توجهًا لطالما حرص العديد من الصانعين على السير على نهجه مؤخرًا، والذي يتعلق باستخدام محرك صغير مع شواحن هواء “توربو” كبيرة الحجم، وذلك انصياعًا للقوانين الصارمة المتعلقة بالانبعاثات ومعدلات استهلاك الوقود، ويعني هذا بالطبع التخلي عن المحرك السابق كبير الحجم فئة V8 سعة ٤.٢ لتر!

ويولد المحرك الجديد للطراز RS5 ما يقدر بـ٤٥٠ حصانًا مع أقصى عزم دوران يبلغ ٦٠٠ نيوتن-متر، أي بزيادة قدرها ١٧٠ نيوتن-متر مقارنة بالطراز السابق. أيضًا، يتوافر عزم الدوران مع عدد دورات متدنٍّ يصل إلى ١٩٠٠ د.د حتى ٥٠٠٠ د.د. ويتصل المحرك بعلبة تروس أوتوماتيكية فئة “تيبترونيك” من ثماني نسب، تنقل عزم الدوران للعجلات الأربع من خلال نظام “كواترو” الغني عن التعريف. وينحاز النظام رباعي الدفع إلى الخلف بنسبة ٦٠ في المئة مقارنة بـ٤٠ في المئة إلى الأمام، ناهيك بإمكانية الاستعانة بترس تفاضلي خلفي رياضي ضمن التجهيزات الإضافية.

وعلى صعيد مستويات التسارع والأداء، تخترق RS5 الحاجز المئوي من السكون في غضون ٣.٩ ثوانٍ مع سرعة قصوى تقدّر بـ٢٨٠ كلم/ساعة. وتستهلك السيارة الكوبيه عالية الأداء ٨.٧ لترات من الوقود لكل ١٠٠ كلم مقطوعة، مع تسجيل وزن إجمالي يبلغ ١٦٥٥ كلغ.

كما نالت RS5 الجديدة نظام تعليق رياضي محدث يتضمن إجراء تعديلات على المحور الأمامي خماسي الوصلات، فضلًا عن اعتماد نظام دفع خلفي جديد خماسي الوصلات. وبالطبع، فإن ذلك التصميم الجديد لنظام التعليق يعد أكثر ديناميكية من النظام السابق رباعي الوصلات (أشبه بشكل شبه المنحرف).

ولا يمكن إغفال نظام التحكم الديناميكي بالسلوك DRC وأقراص الكبح المصنوعة من الخزف الفخاري (السيراميك) ونظام التوجيه الديناميكي ونظام “آودي درايف سيليكت” مع ثلاثة خيارات لأوضاع القيادة، وغيرها.

وفي ما يتعلق بتجهيزات السلامة والأمان، نجد أن مقصورة RS5 الجديدة استفادت من الاعتماد المكثف على الفولاذ فائق الصلابة ومكونات أخرى متينة وخفيفة الوزن في آن واحد، الأمر الذي يعزّز من السلامة إذا ما تعرضت السيارة لخطر الانقلاب. كما جرى اعتماد مجموعة متنوعة من الوسادات الهوائية، منها المزدوج درجات الانتفاخ وتلك الجانبية-علوية (الستائر)، وأحزمة الأمان ثلاثية نقاط التثبيت، وغيرها من وسائل الحماية الساكنة، التي تتكامل مع الأنظمة الإلكترونية الأخرى المساعدة للسائق شأن نظام التحكم الإلكتروني في الثبات ESP، ومانع الانغلاق الكبحي ABS، وذلك للحفاظ على المسار ومثبت السرعة المتأقلم مع خاصية “توقف وانطلق” ونظام مساعد اصطفاف وركن السيارة وأيضًا نظام آودي للحماية الاستباقية ونظام التعرف على اللوحات المرورية، وغيرها.

آودي RS5 الجديدة.. جاهزة للمنافسة ويقوة 

ليس سرًّا القول إن آودي لا تعبث إطلاقًا في ما يتعلق بالمظهر أو الراحة أو مستويات الأداء، ولكن عندما تعجّ السوق بالعديد من خيارات الكوبيه عالية الأداء جاهزة للمنافسة الشرسة، يصعب على الزبائن اختيار الموديل المفضل للاقتناء من بين كل تلك العروض المتاحة!

ولا شك أن RS5 الجديدة تتميز بشكلها الاستثنائي الجذاب، كما أن لديها كل المقوّمات عالية الأداء لجعل أي رجل مهووس بالسرعة والأداء القوي سعيدًا بدرجة كبيرة؛ فهي تعتمد على محرك جديد كليًّا ليس فقط أعلى أداءً من الطراز السابق، بل إنه أكثر خفضًا في استهلاك الوقود كذلك! لذا، فإن RS5 ستجعل دون شك الأمور أصعب أمام عروض بحجم بي إم في M4 ومرسيدس-بنز C63، أو حتى الطراز الأرخص سعرًا كاديلاك CTS-V.

وعلى مستوى الأداء، فإن محرك RS5 يتفوق على محرك الموديل M4 سداسي الأسطوانات سعة ٣ لترات؛ إذ يولد الأخير ٤٣١ حصانًا مع أقصى عزم دوران يبلغ ٥٥٠ نيوتن-متر. ولكن، مع الباقة Competition، يمكن أن يولد محرك طراز بي إم في ٤٥٠ حصانًا. وفي المجمل، فإن M4 أبطأ من RS5؛ إذ تخترق السيارة الممهورة بتوقيع ماركة ميونيخ الحاجز المئوي من السكون في غضون ٤.٢ ثانية.

ومن ناحية أخرى، فإن الأمور تختلف مع الطراز مرسيدس-بنز C63 Coupe؛ إذ إن هذا الطراز جاء مدعمًا بمحرك فئة V8 سعة ٤ لترات يولد ٤٦٩ حصانًا مع أقصى عزم دوران يبلغ ٦٥٠ نيوتن-متر. ولكن، تتعادل مستويات التسارع مع RS5؛ إذ تصل جديدة مرسيدس-بنز إلى سرعة ١٠٠ كلم/ساعة من السكون في غضون ٣.٩ ثوانٍ أيضًا!

وبالانتقال إلى النقاط السلبية، فنجد أنها تنحصر في السعر المرتفع مقارنة بـM4 التي يبدأ سعرها اعتبارًا من ٧٦.٧٠٠ يورو، وأيضًا مقارنة بمرسيدس C63 التي يبدأ سعرها اعتبارًا من ٧٦.٣٩٨ يورو في ألمانيا!

قد يعجبك ايضا